الأساور المنشطة

الأساور المنشطة

الأساور المنشطة للمجال الحيوي

تمتع بالصحة والحيوية والسعادة مع الأساور المنشطة لطاقة المجال الحيوي من AMWELL

تمتع بفوائد التمارين الرياضية بدون تحريك عضلة واحدة!

 

فقط ارتدي الاسورة المنشطة لطاقة المجال الحيوي من AMWELL

من خلال التأثير الكبير لفوائد الحقل المغناطيسي والأشعة تحت الحمراء والأيونات السالبة
يتمتع لابسو أساور التيتانيوم الأيونية بالأناقة و الجمال و النشاط و حالة من الحماية الصحية المتواصلة

يرتبط جسمنا ماديا بشبكة من الخلايا تفوق 100 ترليون خلية ذات انتاج ذاتي ويتكون من الطاقة. تعتمد كلها على مجال الطاقة الحيوي للجسم، الذي له بصمته الذبذبية الخاصة او النمط الكهرومغناطيسي. عندما يكون هذا المجال مختلا، تكون مثله مشاعرنا وافكارنا وصحتنا وحياتنا. والنتيجة اننا نصبح غير متوازنين ونتعرض للأمراض.

مع نمط حياتنا السريع حاليا، الكثير منا لا ينام ولا يأكل جيدا. حتى عندما لا نكون طبيا مرضى، يعاني الكثير منا من عدم الراحة بسبب مشاكل عديدة مرتبطة بالضغط مثل الصداع والصداع النصفي والإرهاق المزمن وزيادة الوزن المفرط وانخفاض الطاقة والحيوية والآلام وحتى الإكتاب.

من خلال ارتدائها حول المعصم كامل اليوم، تستطيع أساور AMWELL المنشطة للطاقة أن تجلب التوازن لأجسامنا وتجعلنا أحسن صحة وأكثر سعادة عبر إعادة شحن الخلايا والسوائل في أجسامنا بالطاقة. هذا ما يجعلها تعيش حالة من التوازن وتتمتع بالحيوية اللازمة لحياة صحية وسعيدة.

المغناطيس المدهش! من خلال تسخير قوة المغناطيس، تستعمل AMWELL معدن مغناطيس النيوديميوم (اقوى معدن على وجه الأرض يعطي طاقة مغناطيسية قصوى) لإنتاج اساور انيقة تساعد على تنظيم الدورة الدموية والعافية بشكل عام. بما أن خلايا الدم مشحونة سلبيا، يقوم القطب السلبي في المغناطيس (المقابل للجلد) بتنفير الدم لأجل دوران أفضل وتحسين التوازن. من الجهة الأخرى يقوم القطب الإيجابي من المغناطيس بطرد الضغط الإكسيدي والتلوث الإلكتروني لتعزيز وحماية المجال الحيوي.how magnets work

تأثير الأشعة تحت الحمراء البعيدة

زيادة على قوة المغناطيس، تمت إضافة كرات الأشعة تحت الحمراء لأساور AMWELL. تكون حرارة جسمنا معتدلة عند 37.6 درجة مأوية. عند درجة 32 مأوية، تتنشط كرات الأشعة تحت الحمراء عبر حرارة الجسم وترسل أشعة تفتح شعيرات الدم لدوران أفضل. كما أنها تمدد أنسجة الجلد للمساعدة على إزالة السموم.

الأشعة تحت الحمراء: موجات طاقة لإزالة السموم؟

تحفز الأشعة تحت الحمراء الدورة الدموية وتعمل على إزالة المعادن الثقيلة السامة المسرطنة، المواد السامة في الطعام المعالج، الحمض اللبني، الصوديوم الزائد، وتنشط الغدد الدهنية. هذا يساعد الجسم على التخلص من هذه المواد السامة عبر الجلد عوضا عن الرئتين. الى جانب ذلك تعمل الأشعة تحت الحمراء على تجديد الأنسجة وخفض التشنج.

فوائد الأشعة تحت الحمراء:

تساعد على إزالة الفضلات من الجسم.

تخفض مستوى الحمضية في الجسم.

تستطيع تنظيف وتحسين النظام اللمفاوي.

تساعد على تحسين الجهاز العصبي

تستطيع تنشيط جزيئات الماء في الجسم.

تستطيع تفتيت السيلوليت والماء المحصور والدهون والفضلات.

تحسن مستوى الأكسيجين في الجسم.

الأيونات السالبة والصحة الجيدة:

تذكر الإحساس المنعش الذي يغمرك وانت بالقرب من شلال مياه أو شاطئ أو انت بالخارج تتمشي بعد ان انتهت عاصفة؟ هذا الإحساس يكثر عندنا عندما نكون في بيئة مليئة بالأيونات السالبة. وعلى النقيض، عندما نكون في مكان ملئ بالأيونات الموجبة (مثل محل بيع أجهزة التلفاز) تشعر بأن المكان ناشف وملوث وتشعر بالتعب بسرعة.

وكما ذكره صاحب كتاب “تأثير الأيون”، فريد سويكا: “بالاعتماد على أكثر من 5000 دراسة علمية منشورة حول دراسة الأيونات السالبة، يدعم الجميع فكرة أن تدفقا كبيرا لها يبدو مفيدا جدا.”

ان ارتداء الأساور المنشطة للمجال الحيوي والباعثة للأيونات السالبة يستطيع أن يجلب لصحتك الكثير من المزايا مثل الحماية من أمراض الجهاز التنفسي، تحسين جودة نمط النوم، خفض الاكتئاب وحماية الجسم من الكيمياويات السامة مثل دخان السجائر.

الفوائد:

تجعلنا نبدو ونشعر أننا اصغر سنا

تساعد في تخفيف الألم وتحسين الحالة النفسية

تستطيع أن تسرّع من الشفاء

تستطيع تحسين الحيوية والقوة والمرونة ومستوى الطاقة

تساعد على تحسين جودة النوم والراحة.

كيفية الاستعمال:

ارتدي الإسورة حول الخصر ليلا ونهارا لإعادة تنظيم مجال الطاقة والتمتع بالصحة الجيدة والحيوية والحالة النفسية السعيدة طول اليوم.

هذه الأساور غير الغازية آمنة حتى للرضع و الأطفال.

لمزيد الفعالية، ينصح باستعمالها مع AMWELL’s AMPendant

شاهد ماذا قالت هذه السيدة عن تجربتها مع الأساور المنشطة!

 

التخطي إلى شريط الأدوات